الإباضية بين الأمس واليوم لمهنا السعدي - مكتبة أهل الحق والإستقامة

أحدث المشاركات

Post Top Ad

Post Top Ad

الاثنين، 10 يناير 2022

الإباضية بين الأمس واليوم لمهنا السعدي

 





الكتاب: الأمهات الصالحات لعلي الحجري
[ترقيم الصفحات آلي غير موافق للمطبوع]
كتاب «الأمهات الصالحات»
للشيخ علي بن سالم بن ناصر بن محمد الحجري (ت1420هـ)، قيَّد فيه أخبار مَن أدركهنّ أو سَمِعَ عنهن من نساء بدية، نُزولاً عند طلب الشيخ الشيبة أبي بشير السالمي، وانتهى من تَحريره سنة 1397 هـ.
الأُمَّهَاتُ الصَّالحَاتُ
بسم الله الرحمن الرحيم
[مقدمة]
الحمدُ لله وكَفَى، وسلامٌ على عباده الذين اصطفَى، وخُصَّ اللهم بالصلاة والسلام نبيَّك مُحَمَّدًا، - صلى الله عليه وسلم - وعلى آله وعلى تابعيهم بإحسانٍ إلى يوم الدين.
وبعدُ .. فقد سألني الوالدُ العزيز الذي لا تُرَدُّ مسألتُه لفضله وفضلِ والده أبِي بَشِير مُحمَّد بن عبدالله شيخِنَا السالمي - وَسَّعَ عليه في لحدِهِ ونَوَّرَهُ عليه - أنْ أذكُرَ لَهُ مَنْ عرفتُ عنه من الأمَّهات الصالحات.
[ذِكْرُ الأُمَّهَاتِ الصَّالِحَاتِ]
1 - فمِنْ أولئك شَمْسَة بنت مَسْعُود؛ أختُ مُبارك بن مسعود وعامر بن مسعود بن خميس بن حابس؛ الذي كان معاصرًا للشيخ عُلَيّ بن خميس بن عُلَيّ الحَجْرِيّ، وهو من أشياخ الشيخ صالح بن علي الحارثي، وقد أفتاه في مسألةِ الخنجر المستغرقة في الزكاة، وبَعْدُ رَاجَعَ فيها الشيخَ سعيد بن خلفان الخليلي، وتلك المسألةُ مذكورةٌ في القطعة الثانية من «التمهيد» في باب زكاة النقود والحلي، ووجدتُ ذِكْرَ هذه الفاضلة في كتابٍ نُسِخَ لَهَا، وهو كتابُ ابن عَطَاءِ الله الإسكندري.
2 - ومنهنَّ: مُرَيِّم بنت حُمَيْد - بالتَّصْغِير، وكانت فاضلةً طاهرةً زَكِيَّةً صاحبةَ أموالٍ وخَيْرٍ، ويُروى عنها أنَّها قال لَهَا زوجُها حَمَدُ بن خاتم بن مسعود إنَّ الشيخ السالِمِيَّ قال لنا: لا زكاة في الحشف، وهو ما يَيْبَسُ من قبل الدَّراك، وهو المعروف بالدَّقْل، [فَرَدَّتْ عليه:] إنَّا لَنُزَكِّي التَّمْرَ والحشف ولا نسمع ما قاله الشيخ السالمي.
(1/1)
وكانت تَجْلِسُ قريبًا من الذي يَكِيلُ الزَّكَاةَ من التمر ومن البسر المَغْلِيّ، وتقول لَهُ: زِد الكيلة العاشرة مِلْءَ يديك، وهي المعروفة بالحفنة عن الحبة أو الداب الأصلع.
وكان أبوها حميد بن مسعود بن مبارك حجَّ إلى بيت الله الحرام هو وأخوه خاتم بن مسعود على الحمير، وسافرا في شهر الله الحرام رَجَب، ووصلا بَلَدَهُما في ذلك الشهر، واسْتَغْرَق سَفَرُهُمَا حولاً كاملا - غَفَرَ الله لَهُما.
3 - ومنهن نَقِيَّة بنت عامر بن سالِم الحَجْرِيَّة، كانت تحت الشيخ راشد بن خلفان بن علي الحجري ساكن بلد الواصل، وبيته باقٍ في أعلى البلد، من الجانب الشرقي مطلع العَيُّوق من البلد، كان رجلاً زاهدًا عابدًا ناسكًا، متعلّمًا من الشيخين: راشد بن سيف وأخيه سالم بن سيف اللَّمْكِيَّيْنِ، وَلَمَّا توفّي تَزَوَّجَها السيّدُ فيصل بن حمود بن عزان بن قيس، وَلَمَّا توفيتْ تَزَوَّجَ مَرْيَمَ بنت حمد بن خاتم بن مسعود الحجرية، هي قريبة لنا من نسل الآباء، انظر نسبي ص 22 من هذا المرسوم.
4 - ومنهن: حُلَيْسَة بنت خميس بن عُلَيّ بن خميس المتقدم ذكره، وكانت فاضلة جلدة تؤم النساء في صلاة التراويح في شهر رمضان، وكانت من القانتات، كثيرا ما تجدها في مصلى النساء ببلد الواصل «وكانت لا تلبس المصبوغ لا أسود ولا أحمر بل ثيابها بيضاء»، ومر عليها يوما عامر بن سليمان الشعيبي بمن معه يرقص بالغناء، فقالت له: علة. وهذه الدعوة كثيرا ما يدعو بها الناس في هذه البلدان، فقال لَهُمْ عامر بن سليمان: أمسكوا عن تلك الشلة، وأنشأ غيرها وقال:
واحَصْلةِ الطير في يد الطفل لا يرحمه، ولا يولَّهْ
ومِنْ عادْتِي ما أكافح بشين وإنْ قال الأوادم: عِلَّة
قورة فوادي ثامره تين الذي يوافق موسْمَه ما يَمَلَّهْ
(1/2)
5 - ومنهن أختها: باهصة بنت حميس بن عُلَيّ بن خميس والدة الشيخ ناصر بن بدر بن محمد بن عامر تميمة أشياخ المحاسنة، وكانت فاضلة عابدة، ومن بناتها: نُقَيَّة بالتصغير بنت سالم بن سلطان والدة أولاد خماس من أولاد سلطان، وكانت من العابدات أيضا، وكانت حليسة وباهصة أخوات سالم بن خميس والد عبدالله بن سالم بن خميس بن عُلَيّ الحجري، وعبدالله بن سالم بن خميس سكن الجاحس برهة من عمره مدرسا للقرآن العظيم، ثم عَرَضَ عليه الرحلة إلى بلد الغبي - بدية الشيخُ سالم بن ناصر بن بدر للرحم الذي بينهم، وكان الوالد عبدالله عارفا بعلم النحو والميراث وكثيرا من مسائل الصلاة.
6 - ومنهن: والدة أبي: نُقية بنت محمد بن علي بن خميس، كانت عابدة زاهدة، وكانت كثيرة التشكك وتكثر الطهارة وتكثر من استعمال الماء، وكانت كثيرا ما تسأل الوالد محمد بن سيف بن محمد بن عُلي - وهو ابن أخيها - في مسائل الطهارة والصلاة، وكثيرا ما يكثر لَهَا النصح عن كثرة التشكك وعن استعمال الماء، ولم تُوصِ إلا لقرابتها ولفلج الواصل.
7 - ومنهن: المعروفة باسم الحبيبة، جدة سالم بن علي بن عامر أم أبيه، وكانت عابدة ناسكة، وكانت كثيرا ما تربي الأيتام، وإذ تحصلت على شيء من المال تشتري به من الطُّرَف وتُفرح به الأولاد، وهي عمياء، ورقدت يومًا في شهر رمضان، وَلَمَّا انتبهت من نومها شربت من ماعون قريب منها تظنها في الليل، وخرجت مرضها؟ فحرقتها الشمس، ونادت ولدها علي بن عامر بأنْ سِرْ إلى حمد بن خميس بن عُلي بن خميس الحجري اسأله عن مسألتي. فسار إليه فسأله فأخرج لَهُ الجزء الذي في الصيام من كتاب بيان الشرع، فقرأ عليه المسألة، لأن هذا كان لا يفتي إلا من كتاب، وكان عنده بيان الشرع ولباب الآثار.
(1/3)
وكان علامة ترجع الفتوى إليه في زمانه، في بلد الواصل، وكذلك الحكم، وقد حكم بين أخته سالمة بنت خميس وكانت فاضلة عابدة، وكان الحكم بينها وبين مسعود المعروف براعي فالع، وكان الحكم في أرض لَهَا ولأختها فاطنة بنت خميس، فقال لَهُ حمد بن خميس: حُدَّ الأرض التي تدعيها. فخَطَّ عليها برجله، فقالت لَهُ: إن رجلك ستيبس ولا تخرج بها إلى السوق بعد الظهر. فلم يخرج من مكانه من ذلك اليوم حتى توفي.
وحمد بن خميس هذا ليس من نسل عُلي بن خميس البليشي، وإنما هو فخذ من الحبابسة المعروفين بالفرادي، ومنهم عامر بن حمد بن سالم الحاج، وقد حج أربعا وأربعين حجة، منهن عن نفسه حجتان والباقي بالأجرة، وكان كثيرا ما يجاور بمكة المشرفة، وأخبرني أنه أدرك ممن ملك الحجاز ثلاث دول: الشريف عون والشريف غازي وعبدالعزيز بن عبدالرحمن السعودي، وكان حافظا علامة في مسائل الحج، وقرأتُ عليه كتاب المناسك للشيخ إسماعيل ثلاثة أشراف، ولا تمر عليه مسألة إلا ويذكر فيها حفظًا عن الشيخ السالمي أو الشيخ المالكي رحمهم الله وغفر لهم، أو يذكر فيها عن المشايخ أهل المغرب من أصحابنا.
وقد أكرمه الله بكرامة، توفي في سفره إلى زنجبار لَمَّا ضاق به الحال في المعيشة، وصلوا عليه ودُلّي بحبل بعد تكفينه قد ربط عليه بحجر، كما هو عادة أهل البحر في الأموات، فجالت به الأمواج فألقته بساحل زنجبار، فوُجد في ساحلها وكشفوا عنه الكفن وعرفه الشيخ الفاضل عبدالله بن سليمان الحارثي، وقال: إن هذا عامر بن حمد الحجري، فأمَرَ مَنْ غَسَّله وكفنه وصلى عليه، ودفن في مقبرة زنجبار، وجاء أهل السفينة بعد وصوله بثلاثة أيام، ووقع السؤال فيه، فَصَحَّ معهم أنه هو رحمه الله، والله أعلم.
(1/4)
8 - ومنهن شيخة بنت عُلي بن خميس البليشي، والدة عامر بن حمد المتقدم ذكره، وقد أدركتُها بنفسي، كانت عابدةً زاهدةً لا تَفْتر عن ذكر الله إلا ما شاء الله، وكانت كثيرة الصوم لنفسها، وإذا عرض عليها الأجرة على الصوم قالت: الأعمال الصالحة لا تؤخذ عليها الأجرة ولا تفي بها.
9 - ومنهن: سالِمَة بنت عامر بن سلطان بن عامر الحجرية، والدة سالم بن عامر بن حمد بن راشد بن عبيد بن عامر الحجري، وكانت زاهدة قوامة صوامة، وقد حَجَّتْ إلى بيت الله الحرام مع زوجها عامر بن حمد بن راشد الحجري، وزارتْ مسجد المدينة المنورة، وسلَّمَتْ على النبي - صلى الله عليه وسلم -، وكان سفرهما للحج زمن الخوف فيما بين الحرمين من حرامية الحجاز، ولَمَّا سئلت عن الحج بعد وصولِهَا أَخبرت أن السفر إلى المدينة نصف الحج، والخوف النصف من ذلك السفر، وكانت ترى عليها الأنوار كثيرا، وكنتُ أزورها في صغري وتقول قَرّب مني. وتضرب بيده على كتفي وتقول: ولدي علي تعلم تعلم. وكثيرًا ما تُرَدّد عَلَيَّ هذا الكلام. وكانت من الذاكرات لله كثيرا، رحمها الله وغفر لَهَا.
(1/5)
10 - ومنهن ماهلة بنت عامر بن سلطان بن عامر الحجرية، والدة أم والدة الشيخ أحمد بن عبدالله بن أحمد بن صالح الحارثي، وهي أخت سالمة بنت عامر المتقدم ذكرها، كانت عابدة صابرة منفقة في السر والعلانية، وكانت لا يتكلم أحد من النساء في مجلسها بشيء من لغو الكلام ولا بحديث الدنيا إلا ما شاء الله، وكان ولدها حمد بن عامر بن محمد يمزح عليها ويكايده ويقول لها: اليوم استوى كذا وقالوا كذا كذا. وترد عليه بقولها: اصنع لك شغلا إن لم يكن لك شغل. وكان الإمام سالم بن راشد غفر الله له ووسع له في منازل الرحمة قبل أن تعقد عليه الإمامة يزور زميله حمد بن عامر بن محمد لأنهم كانوا يدرسون مع الشيخ العلامة السالمي، بارك الله في تلك النشأة القيمة وتقول لزوجها عامر بن محمد بن سيف بن عامر الحجري، لا تدع الشيخ سالم ينام خارجا من البيت، وكانت كثيرا ما ترقبه في صلاة الليل، وتتحدث عن رؤية النور الذي يسطع عليه، وتخبر صاحباتها عن ذلك، وكانت كثيرا ما تزود ولدها حمد بن عامر السمن أيام إقامته عند الشيخ رحمهم الله.
11 - ومنهن: زيون بنت سعيد بن علي بن خميس بن علي البليشي، ولقب بهذا اللقب لأنه كان ضريرا يلبس سروالا، وكان السروال من المنكور في هذه البلدان، وكانت هذه المرأة من الصائمات، تستأجر الصيام في بعض الأشهر، وكانت لا تخرج أيام صومها ولا تتحدث مع أحد من النساء أيا كان، وهي والدة ناصر بن عبيد بن ناصر ابن عم سالم بن علي بن عامر فخذ من الحبابسة المعروفين بأولاد مصبح، وقد فنوا كلهم لم يبق منهم أحد إلا ابن لسالم بن علي بن عامر في بر السودان اسمه عامر بن سالم بن علي بن عامر الحجري.
(1/6)
12 - ومنهن راية بنت سويلم بن علي البليشي، والدة حمد بن ناصر بن محمد بن علي، كانت ناسكة عابدة قانتة نفاعة للنساء، لأنها كانت قابلة لا تمتنع على أحد منهن، وكانت بصيرة ماهرة في الكي عن الموضح ومرض الزهاد لأنه كان في الأولين يسمونه، وقد لحقت عليها وكانت تأكل من عمل يدها رحمها الله وغفر لها.
13 - ومنهن راية بنت عامر بن سليم المعروفة راية بنت حليسة المتقدم ذكرها، امرأة صالحة فاضلة، كانت من المجالسات للوالدة ماهلة بنت عامر، وكثيرا ما تأخذ عنها وتروي عنها، وكانت مرجعا للنساء فيما يخصهن من مسائل الحيض والعدد، لأن الوالدة ماهلة أخذت علم ذلك عن والدها عامر بن سلطان بن عامر الحجري، وعن ولده حمد بن عامر بن محمد تلميذ الشيخ السالمي كما تقدم.
14 - ومنهن: راية بنت حمد بن سالم بن مبارك بن مسعود، كانت كثيرا ما تقرأ القرآن العظيم، وكانت جلدة على مواليها حافظةً لَهُم، لا يستطيع أحد أن يسطو عليهم، وإن زل منهم أحد جمعت له من بعضهم ونصبت له جذعا وأدبته، وكانت قصاصة لا يدخل أموالها أحد إلا وسارت إليه إلى بيته وسألته عن دخوله وخروجه، وما الذي أراد من دخوله، وكانت صاحبة أموال كثيرة وكانت محافظة على الزكاة.
15 - ومنهن: شيخة بنت علي بن عامر أخت سالم بن علي بن عامر، كانت عابدة ناسكة صالحة، وكان من فضلها تعلم النساء الكبيرة القرآن العظيم، وكل من كان من النساء البُلَّغ أرادت التعلم قصدتها وتعلمت معها، وكان بعض النساء يأتينها بشيء من الهدايا مثل الرطب والليمون، وكانت لا تقبل إلا مِنْ مَنْ تَعْرِفُ أنَّ لَهَا مالا فيه ذلك، وهي من نسل الحبيبة المتقدم ذكرها أولا رحمهن الله وغفر لهن.
(1/7)
16 - ومنهن: شَمْسة بنت ناصر أخت حمد بن ناصر المعرف براعي المن، لأنه أكل في وقت واحد أربعة وعشرين كياسا، وكل كياس عن سبعة قروش افرنسية في وزن هذا الوقت أربعة كيلو إلا ربع كيلو، وكانت هذه المرأة من الصالحات العابدات تحفظ كثيرا من القرآن العظيم رحمها الله، ولم يبق من نسل هذه الأسرة إلا فاطنة بنت راشد بن سالم بن جمعة زوجة عامر بن سالم بن حمد يسكن الجاحس،
17 - ومنهن: سالمة بنت عامر بن سالم بن عبيد الحجري، وهو إمام الجامع من مساجد بلد المنترب، وهو مسجد سلطان بن عبيد بن علي بن حمد الذي من أولاد خميس بن رجب الحجريين، وأب الكريمة المذكورة من أولاد ناصر فخذ من المحادة، وكانت هذه المرأة من العابدات الصائمات، لها سابقة في الدين والفضل، والأخذ من مسائل الصلاة والصيام عن والدها عامر بن سالم بن عبيد، وهو الذي قال فيه الوالد حمد بن مسلم بن عبد مرتجلا لما أحضر ولده سعيدا بحضرة الإمام محمد بن عبدالله بن سعيد بن خلفان بن أحمد بن صالح الخليلي – أثابه الله على ما أنفق من أنفاسه وأمواله في المسلمين، ووسع له في لحده وأعلا درجاته في فردوس عليين وأعلا ذكره في الصالحين –:
هذا الذي يعرف المحراب وطأته والبيت يعرفه والحل والحرم
18 - ومنهن: والدة سالمة بنت عامر: شيخة بن حمد وهي من أهل المنترب، لم أضبط نسبها، وكانت صالحة عابدة من الذاكرات الله كثيرا، وقد أجرتني أن أحج عنها إلى بيت الله الحرام في حياتها لأنها كانت عاجزة رحمها الله تعالى.
19 - ومنهن شُمَيْسَة بنت علي العذوبية أو الطالعية، وكانت من العابدات الصالحات الآخذات والمجالسات للوالدة ماهلة بنت عامر بن سلطان الحجرية المتقدم ذكرها.
(1/8)
20 - ومنهن: شُمَيْسة بنت سعيد العذوبية أو الطالعية كانت عابدة تقوم من نصف الليل لصلاة النفل حتى يطلع الفجر، وقد سمعتها بنفسي، وكانت لا تخرج من بيتها إلا لورد الماء، ولما عجزت قامت بها ابنتها بالماء، وكان يسعى عليها أخوها علي بن سعيد لأنه كان حطابا ودلالا أمينا، نافعا للمرملات يقرب لهن من السوق، وكان هذا مصاحبا للوالد عامر بن محمد المتقدم ذكره رحمهم الله.
21 - ومنهن: سالمة بنت سويف مولاة المصالحة، كانت قانتة عابدة مدرسة في علم القرآن حافظة لكثير منه، وقد سمعتها تقرأ من سورة تنزيل إلى آخر الحواميم وسورة يوسف.
22 - ومن بناتها شَمْسة بنت عبيد، كانت كذلك تحفظ كثيرا من القرآن العظيم مدرسة صوامة.
23 - [ومنهن:] سلمى بنت مفتاح أولاد راعي الكيس من أولاد بو حية يذكر عنها أنها كانت عابدة من أحسن النساء وأسترهن.
24 - ومن بناتها شنينة أومن أخواتها، كانت عابدة مدرسة في القرآن العزيز حافظة لكثير منه، وقد تعلم معها القرآن العظيم: والدي سالم بن ناصر بن محمد بن سيف بن عامر بن مسعود أخ مبارك بن مسعود بن خميس بن حابس، وقد حفظ من عندها الجزء الآخر من القرآن وسورة يس غفر الله لَهُم.
25 - وممن لم أعرف أسمائهن: ثلاث أخوات وهن أخوات مسعود بن عويمر، كان أخوهن يحفظ القرآن كله، وحفظن هن من عنده القرآن كذلك، وكن يتدارسن على العشرات، أعني عشر آيات من القرآن عشر آيات، تقسم السور على عشر آيات، وأخبرني الوالد علي بن سالم بن حميد بن لاهي أن أخراهن كانت غلطت في دراستها جاءته وقالت له اكشف المصحف على السورة الفلانية، واقرأ لي الصفح الذي أوله كذا وكذا، حتى تحصلت على الغلطة ورجعت إلى بيتها. وذكر لي أنه كان من حفظهن للعورة كن يلبسن القميص وفي طرف أكمامه عروة مقابلة لأصبه الإبهام من اليد، تجعل تلك العروة في صبع الإبهام.
[ذكر أخبار متفرقة]
(1/9)
وكان أخوهن أعمى ضريرا مؤذنا، وكان في بعض الأوقات يؤذن قبل الفجر، ولما وصل الإمام عزان بن قيس بلد الواصل اشتكى منه بعض أهل البلد في أذانه قبل الفجر، وقالوا للإمام رحمه الله وغفر له: هذا مسعود يؤذن قبل الفجر. فسأله الإمام: بم تعرف الفجر وأنت أعمى؟ أجاب إنه يروحه. فلم تكن معذرة مقبولة مع الإمام، وقيل إنه أمر له بالقيد، وسئل بعد ذلك: لم أمر لك الإمام بالقيد؟ أجاب: لأني أؤذن وأصلي. إن صح هذا القول فهذا كلام لا يصح أن يقول به لأنه فيه ما لا ينبغي أن يقوله. والله أعلم. وقد أرسل إلى أهل الواصل قبل ذلك الشيخ سعيد بن خلفان نصيحةً لَهُمْ في تقديم الأذان والصلاة أعني صلاة الفجر، وهي مذكورة في جواباته كتاب التمهيد في الجزء الثاني أعني القطعة الثانية منه، غفر الله لَهُمْ وتقبل منهم صالح أعمالَهُم.
وهذا الإمام هو الذي أعطاهم تلك البلد بلد الواصل لأنها من البلدان المجهولة أربابها، وقال عامر بن سليمان الشعيبي:
تونَّسْ يا لسان هرجتك في دروبي حكمتك ميزان بين العالَمين
دار من زمان كاسب ومكسوبي أوفت بعُمان أوف الوالدين
وقد وجدتُ تاريخ اغتصابِهَا من أهلها، قال الوالد المؤرخ خميس بن حابس تاريخ سنة أخذت بدية من أهلها 1008 ألف سنة وثمان سنوات والله أعلم.
[الخاتمة]
هذا آخر ما حضرني خبرا وحفظا ممن أدركته من الوالدات.
وكتبه علي بن سالم بن ناصر بن محمد بن سيف بن عامر بن مسعود بن خميس بن حابس بن علي بن خميس بن حابس الحجري في يوم حادي شهر جمادى الآخرة سنة 1397.
أيها الوالد محمد بن عبدالله بن حميد السالمي فما تراه حقا فخذ به وإلا فالباطل مردود على أهله، وإن ترى مراجعة في شيء مما رفعته أو سبق قلم بغلط شيء من الألفاظ فضلا منك بذلك، والسلام من ولدك المتقدم ذكره.
(1/10)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

تواصل معنا

أكثر من 600,000+ يتابعون موقعنا عبر وسائل التواصل الإجتماعي إنظم إلينا الآن

مقالات فكرية

عن الموقع

author مكتبة أهل الحق والإستقامة <<   موقع الدراسة التعليم العام والمدارس الخاصة المطبقة لمنهاج وزارة التربية والتعليم في الإمارات العربية

أعرف أكثر ←

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *