82 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




الحيض
وطء الحائض الجاهلة بحكمه مع جهل الزوج بحالها
السؤال :
رجل تزوج صبية فبلغت عنده وهي جاهلة بأحكام الحيض فصار زوجها يطؤها وهي حائض ولم تخبره بذلك لأنها جاهلة وتصلي وتصوم في وقت حيضها، ما الذى يلزمها فيما بينها وبين الله ؟ وما الذى يلزمه هو بوطئها في الحيض وهو يعلم أن الوطء في الحيض حرام لكنها لم تخبره ؟ وهل تحرم عليه ؟
الجواب :
إذا لم يعلم الرجل أنها حائض ولم تخبره هي بذلك فلا بأس عليه من قبل الله ولا من قبل الزوجية .
وأما المرأة فعليها التوبة قطعا لأنه لا يسعها جهل ذلك، وعليها أن تعلم ما يلزمها من احكام الحيض، وعليها أن تمتنع من زوجها في حال حيضها، ولها أن تقيم مع زوجها لأنها جاهلة بحكم الحيض فهي أعذر من المتعمدة لذلك . والله أعلم .
علامات زواله، وحكم رجوعه بعد انقطاعه .
السؤال :
امرأة عادتها في الحيض خمسة أيام وهكذا عادتها لا تختلف إلا في حيضة

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5