755 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




الحلف على عدم العلم بالفاعل مع سماعه أنه سيفعل
السؤال :
الرجل قال له رجل هلم فلنذبح شاة فلان، فقال المقولة له لا أفعل ولا آمرك أن تفعل، ثم ذهب من القرية قدر ثلاثة أيام أعنى المقول له ثم وجدت الشاة قد ذبحت على الرجل ولم يسأل صاحبه عن ذبحها ثم إن صاحب الشاة طلب يمينا من المقول له فحلف بطلاق الثلاث إني ما فعلت ولا أمرت ولا علمت، أيحنث هذا الحالف أم لا ؟ وقد سبق له قول صاحبه لأن صاحبه قال في السابق إذا أنت لم تصاحبنى فأنا أذبحها بنفسى .
الجواب :
لا حِنْث عليه بذلك، وقول صاحبه له أنه سيذبحها ليس من العلم في شيء لاحتمال أن يؤخر وأن يكون الذابح غيره . والله أعلم .

معنى العلم الذي يثبت الحنث ينفيه
السؤال :
ما حد العلم الذي إذا حلف الانسان أنى ما علمت أن الشيء الفلاني كذا وكذا ؟ مثلا إذا حلف ما علمت أن فلانا صنع الشيء الفلانى وقد سمع رجلا ثقة أو غير ثقة أو رجلين أو سمع الفاعل أنى سأفعل الشيء الفلاني أو أقر معه بعد الفعل، والعلم الذي يحنث به الإنسان هو العلم الذي يجب به القطع والاعتقاد أنه كذلك أم بينهما فرق ؟

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5