716 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




لا خلابة، هذا قد خادع صاحبه ولا يحل مال امرؤ مسلم إلى بطيبة نفس وتراض وليس الخديعة شيئا من ذلك فلا تحل له الأجرة إلا إذا تم له المؤجر بعد العلم بحاله ودفعها إليه عن طيب نفس وإلا فالأجرة باطلة .
والزيارة عن غيره يكفيه النية حال الأخذ في السير ولا يلزمه التلفظ به عند القبر فإن ذكر حال دخول المسجد نوى أنها عن فلان وكذلك عند القبر الشريف وإن غفل فلا حج .
وقد استروح الأغنياء إلى الوصية بالحج والزيارة عن فعل ذلك فاتكلوا على قرطاسة يكتبونها كأنها هى الفرض لا غير، وقد تهافت الفقراء في تلقي هذه الأجرة كأنها هي الكسب لا غير، إنا لله وإنا إليه راجعون لا ملجأ من الله إلا إليه بئس الصنيع والعلم عند الله .
الحج عن نفسه قبل الحج عن غيره
السؤال :
فيمن لزمه الحج وأراد أن يُستأجر لحجة قبل أن يؤدى الفرض الذي عليه أيجوز له ذلك .
الجواب :
لا يجوز أن يحج لغيره قبل نفسه وقد قال " حج عن نفسك ثم عن شبرمة قال ذلك لرجل سمعه يقول لبيك اللهم عن شبرمة والله أعلم .

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5