505 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




السؤال :
مسجد خرب وبناه بعض الجماعة من ماله ثم صار في أيام الباني يصلي فيه النساء ومنعنه من الرجال من غير أن يكون مخصصا لهن من قبل أيسع السكوت عن الانكار وإن أذن فيه رجل من المسلمين وأدى فيه فرضه أيسع أهل الدار منعه لأجل نسائهم ؟
الجواب :
لعل النساء رأين الرجال قد عطلوا حقوق المساجد فقمن بذلك احتسابا، وما أظنهن فعلن ذلك، وأيضا فليس لهن الاحتساب ها هنا .
وأقول أن اجتماعهن وطردهن الرجال من المسجد منكر إذ لا يسع الرجال أن يطردوا الرجال فكيف تطرد النساء الرجال، ولعل نساءَكم أشجع ! فعليكم أن تنكروا أن قدرتم .
وأما صلاة الرجل بنفسه بين جماعتهن فإن خاف الفتنة فليس له ذلك وإن أمن الفتنة فإن تباعدت عنه النساء قدر ستة أذرع جاز له وأما دون ذلك فقيل ينقضن عليه . والله أعلم .

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5