350 كتاب التفسير الميسر لسعيد الكندي الصفحة - مكتبة أهل الحق والإستقامة

أحدث المشاركات

Post Top Ad

Post Top Ad

الأحد، 4 يوليو 2021

350 كتاب التفسير الميسر لسعيد الكندي الصفحة




ذَلِكَ} إشارة إِلىَ الوعيد، وَهُو لحوق الغضب والعذاب العظيم. {بأنَّهم استحبُّوا} آثروا {الحياةَ الدنيا عَلَى الآخِرَة} أي: بسبب إيثارهم الدُّنْيَا عَلَى الآخِرَة، ولو فيِ حرف وَاحِد مِنَ الباطل. {وأنَّ الله لاَ يهدي القومَ الْكَافِرِينَ (107)} مَا داموا مختارين الكفر.
{أُولَئِكَ الذِينَ طَبَع الله عَلَى قلوبهم وسمعِهم وأبصارِهم} فلا يتدبَّرون ويُصغون إِلىَ المواعظ، وَلاَ يُبصرون طريق الرشاد. {وأولئك هُمُ الغافلُونَ (108)} الكاملون فيِ الغفلة عَن تدبُّر العواقب، [و] هِيَ غاية الغفلة ومنتهيها (1).
{لاَ جرم أَنَّهُمْ فيِ الآخِرَة هُمُ الخاسرُونَ (109) ثُمَّ إنَّ رَبَّكَ للذين هاجَروا مِن بعدِ مَا فُتِنُوا} بالعذاب، {ثمَّ جاهَدوا وصَبَروا، إنَّ رَبَّكَ من بعدِها لغَفُورٌ رحيم (110)}.
{يوم تأتي كُلُّ نفسٍ تُجادِلُ عَن نفسِها} وإنَّما أضيفت النفس إِلىَ النفس، لأَنَّهُ يقال لعين الشيء وذاته: نفسه، وفي نقيضه: غيره، و «النفس» الجملة كما هِيَ؛ فالنفس الأولى: هِيَ الجملة (2)، والثانية: عينها وذاتها؛ فكأنَّه قيل: «يومَ يأتي كلُّ إنسان يجادل عَن ذاته، لاَ يهمُّه شأن غيره، كلٌّ يقول: نفسي نفسي». ومعنى المجادلة عنها: الاعتذار عنها، كقوله: {هؤلاء أضلُّونا} (3)، {رَبَّنَا إِنَّا أطعنا سادتَنَا وكُبراءنا} (4)، {والله رَبِّنَا مَا كُنَّا مشركين} (5)، {يوم يبعثهم الله جميعا فيَحلِفون لَهُ كما يحلفون لكم} (6) الآيات ... {وتوفَّى كُلُّ نفس مَا عملت} يُعطى جزاء عملها وافيا، {وَهُم لاَ يُظلمُونَ (111)}.
{__________
(1) - ... كذا في الأصل، ولعلَّ الصواب: «منتهاها». انظر: الزمخشري: الكشَّاف، 2/ 497.
(2) - ... كذا في الأصل، ونفس العبارة نجدها عند الزمخشري: الكشَّاف، 2/ 497.
(3) - ... سورة الأعراف: 38.
(4) - ... سورة الأحزاب: 67.
(5) - ... سورة الأنعام: 23.
(6) - ... سورة المجادلة: 38.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

تواصل معنا

أكثر من 600,000+ يتابعون موقعنا عبر وسائل التواصل الإجتماعي إنظم إلينا الآن

مقالات فكرية

عن الموقع

author مكتبة أهل الحق والإستقامة <<   موقع الدراسة التعليم العام والمدارس الخاصة المطبقة لمنهاج وزارة التربية والتعليم في الإمارات العربية

أعرف أكثر ←

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *