345 كتاب التفسير الميسر لسعيد الكندي الصفحة - مكتبة أهل الحق والإستقامة

أحدث المشاركات

Post Top Ad

Post Top Ad

الأحد، 4 يوليو 2021

345 كتاب التفسير الميسر لسعيد الكندي الصفحة




وَلاَ تَتَّخِذُوا (1) أَيمانكم دخلاً بينكم} (لعلَّه) خديعة وفسادا، فتضرُّون بها الناس فيَشكُون، فسَيَكِنُّون (2) إِلىَ أيمانكم ويأمنونها ثُمَّ تنقضونها، {فتزِلَّ قَدَمٌ بعد ثُبُوتها} فتزلَّ أقدام عَن محجَّة الإسلام بعد ثُبوتها عليها، {وتذوقوا السوءَ} مَا يَسوؤكم فيِ الدُّنْيَا ولم توتحروا (3) عَلَيه، فيكون وبالا ومغرمًا وخسرانا عَلَيْكُم، خِلاف المؤمنين، لأَنَّهُم وَإِن نالَهُم مكروه، فذلك رفعٌ لدرجاتهم، فيصير نعمةً لَهُم خلاف الأَوَّلين. {بِمَا صَدَدتُّم} بصدودكم {عَن سبيل الله} وخروجِكم عَن الدين، {ولكم عذاب عظيم (94)} وَهُوَ العذاب الأكبر فيِ الآخِرَة.
{وَلاَ تَشتَروا} وَلاَ تستبدلوا {بعهد الله} بميثاقه {ثمنا قليلا} عَرَضا مِنَ الدنيا يسيرا، {إِنَّمَا عندَ الله} مِن رِزقه فيِ الدُّنْيَا، وثوابه فيِ العقبى {هُوَ خيرٌ لكم إن كُنتُم تَعْلَمُونَ (95)} أنَّ وعدَ الله آتٍ.
{مَا عندكم} من زُخرف الدُّنْيَا {يَنفدُ} وَلاَ تؤجرون عليه إِن توجَّه ذَلِكَ للمخالفين؛ وإن توجَّه للمؤمنين نقول: مَا فيِ أيديكم يجيء ويذهب، {وَمَا عند الله} مِن خزائن رحمته {باق} لاَ ينفد، {ولنجزِينَّ الذِينَ صبروا} عَلَى مَا أوجبه الله عَلَيْهِم مِن مشاقِّ التكليف، {أجرَهم بأحسنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (96)}.
{__________
(1) - ... في الأصل «تتخذون» وَهُوَ خطأ.
(2) - ... كذا في الأصل، وَلَعَلَّهُ يقصد: فسيلتجئون.
(3) - ... كذا في الأصل، ولعلَّ الصواب: «تؤجروا».

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

تواصل معنا

أكثر من 600,000+ يتابعون موقعنا عبر وسائل التواصل الإجتماعي إنظم إلينا الآن

مقالات فكرية

عن الموقع

author مكتبة أهل الحق والإستقامة <<   موقع الدراسة التعليم العام والمدارس الخاصة المطبقة لمنهاج وزارة التربية والتعليم في الإمارات العربية

أعرف أكثر ←

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *