335 كتاب التفسير الميسر لسعيد الكندي الصفحة - مكتبة أهل الحق والإستقامة

أحدث المشاركات

Post Top Ad

Post Top Ad

الأحد، 4 يوليو 2021

335 كتاب التفسير الميسر لسعيد الكندي الصفحة




والله فَضَّل بَعضَكم عَلَى بعضٍ في الرزقِ} أي: جَعَلكُم مُتفَاوِتِين فيِ الرِّزقِ؛ فَرَزَقَكُم أفضَلَ مِمَّا رَزَقَ مَمَالِيككم وَهُم بَشَرٌ مِثلكُم؛ {فَمَا الذِينَ فُضِّلُوا} فيِ الرِّزق يَعنِي المُلاَّكَ، {بِرَادِّي} بِمُعطِي {رِزقِهم عَلَى مَا مَلَكَت أَيْمَانُهم} وكَانَ يَنْبَغِي أنْ تَرُدُّوا فَضلَ مَا رُزِقتُمُوه عَلَيْهِم حتَّى تَتَسَاووا فيِ الملبس والمطعم، {فَهُم فِيهِ سواءٌ} تَقدِيرُه: «فَمَا الذِينَ فُضِّلوا بِرَادِّي رِزقِهِم عَلَى مَا مَلَكت أيمانُهم فَيَستَوُوا مَعَ عَبِيدِهم فيِ الرِّزقِ»؛ وَهُوَ مَثَلٌ ضَرَبَه للذين جَعَلُوا لَهُ شُرَكاء؛ فَقَال لَهُم: أَنتُم لاَ تُسَوُّون بَيْنَكم وبَينَ عَبِيدكم فيما أنعمت بِهِ عَلَيْكُم، وَلاَ تجعلونهم فِيهِ شركاء، وَلاَ تَرضَونَ ذَلِكَ لأنفسِكم؛ فكيف رَضَيتُم أن تَجعَلُوا عَبِيدِي لِي شُركَائي. قَالَ قَتَادة: «هَذَا مَثَلٌ ضَرَبه الله عزَّ وجلَّ، فهل مِنكُم أحدٌ يُشرِكُه مَملُوكُه فيِ زوجته وفِراشِه ومَالِه؟ أفَتَعدِلُون بالله خَلقَه وعِبَادَه؟! تعالى عَن ذَلِكَ عُلُوًّا كَبِيرًا». {أفَبِنِعمَة اللهِ يَجحَدُونَ(71)} بالإشراك بِهِ.
{

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

تواصل معنا

أكثر من 600,000+ يتابعون موقعنا عبر وسائل التواصل الإجتماعي إنظم إلينا الآن

مقالات فكرية

عن الموقع

author مكتبة أهل الحق والإستقامة <<   موقع الدراسة التعليم العام والمدارس الخاصة المطبقة لمنهاج وزارة التربية والتعليم في الإمارات العربية

أعرف أكثر ←

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *