284 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




إذا قام إلى الثانية وجّه بعد الإقامة فيحرم بعد التوجيه، فإن تلفظ بالنية صار عندهم بمنزلة من تكلم بين الصلاتين لأن التلفظ بها غير لازم، والنية بالقلب كافية ورأى القدماء أنه لا نقض بذلك وخرج بعض المتأخرين فيه النقض، فقلت للناس إن ترك ذلك أسلم إذ فيه الخروج من الخلاف والله أعلم .

السجود على الأرض وما انبتته
السؤال :
الدليل لأصحابنا في عدم جواز الصلاة بالسجود على الصوف، فإن كان دليلهم الحديث الذي يحتجون به وهو جعلت لي الأرض مسجدا وترابها طهورا فهو دليل لإباحة الصلاة والسجود على الأرض كلها ما خلا المواضع المنهي عنها، وليس فيه دليل على المنع عن الصلاة والسجود على غير الأرض وما أنبتته على حسب فهمنا القاصر . تفضل بين لنا ذلك .
الجواب :
إن قصر فهمنا فلم تقصر أفهامهم جزاهم الله خيرا وقد فهموا من
الحديث ما لم يفهمه غيرهم، فهموا من ذكر الأرض وكونها مسجدا تقييد إجازة السجود بالأرض وألحقوا بها جميع ما أنبتت من البسط والثياب لورود السنة بالصلاة على الحصير ومنعوها في غير ذلك لعدم النص على

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5