233 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




وأما الإمام إذا سها وحده فليس على المأموم من سهوه شيء وقال بعض قومنا أن على المأموم أن يسجد لسهو الإمام لأن الإمام إنما جعل إماماً ليؤتم به ولا يبعد هذا القول على مذهب من قال أن سجود السهو قبل التسليم من الصلاة ويبعد على مذهب من قال أنه بعد التسليم والله وأعلم .

حكم قول الإمام ربنا ولك الحمد
السؤال :
من يصلي بقوم جماعة بعد قوله سمع الله لمن حمده أعليه أن يقول ربنا ولك الحمد أم على الجماعة فقط وكذلك الجماعة أعليهم أن يقولوا سمع الله لمن حمده تبعا للإمام أم على الإمام فقط بين لنا ذلك مأجورا إن شاء الله .
الجواب :
أما ظاهر الأثر فإنه يقولها لأن الأثر لم يفصل في قول " ربنا ولك الحمد " بين إمام ومأموم ونحن نقولها وإن صلينا بغيرنا ولا يعجبنا إذ
ذلك .
وأما المأموم - المأمومون فليس عليهم أن يقولوا سمع الله لمن حمده لكن إذا قال الإمام سمع الله لمن حمده يقولون ربنا ولك الحمد فإن قالوا

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5