149 كتاب التفسير الميسر لسعيد الكندي الصفحة




وَلاَ يُنفِقون نفقةً} فيِ سبيل الله {صغيرة} وإن قلَّت، {وَلاَ كبيرةً} أو جَلَّت، {وَلاَ يَقطعون واديا} أَي: أرضا فيِ ذهابهم ومجيئهم؛ {إِلاَّ كُتب لَهُم} ذَلِكَ مِنَ الإنفاقِ وقطع الوادي؛ {ليجزيَهم الله} متعلِّق بـ«كُتِب»، أَي: أُثبت فيِ صحائفهم لأجل الجزاء، {أحسنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ(121)} أَي: يجزيهم عَلَى كلِّ وَاحِد جزاءَ أحسنِ عملٍ كَانَ لَهُم؛ فيلحق مَا دونه توفيراً لأجرهم.
{

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5