1470 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




كل محذور و{ ما على المحسنين من سبيل } (¬1) فمن اجتهد وفق،
{ والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين } (¬2) فمن قام بهذا فله من الله الأجر العظيم لأنه قام بفرض على الكفاية وربما يتعين عليه إذا تعذر الأخيار من بلاده { وأن تقوموا لليتامى بالقسط } (¬3) .
وأما الإشهاد عند دفع الأموال فإنه يحضر شاهدي عدل عند اليتيم البالغ الذي آنس رشده، فيدفع إليه عروضه في حضرتهم ويتبرأ إليه من قبض أصوله وهم يسمعون ثم يقول : اشهدوا بما رأيتم وسمعتم، وإن كتبوا شهادتهم وادخرها عنده كان أحزم، وإن لم يكتبوا فلا بأس والله أعلم .

استيثاق وكيل الأيتام لحفظ أموالهم
السؤال :
وكيل الأيتام إذا طنا لهم مالا بالحاضر وسافر المستطنى إلى أرض السواحل، وهذا المستطنى رجل مشهور بوفاء الحقوق والضمانات والقلوب مطمئنة به وكل الناس تثنى عليه وتمدحه ويقولون لا يرضى الظلم قط وأنا أطنيه في كل سنة ويقضيني فلما طنيته هذه السنة على حسب العادة هرب إلى السواحل، فهل هذا يلزمني الغرم للأيتام ؟ تفضل بالجواب .
¬__________
(¬1) سورة التوبة، الآية 91
(¬2) سورة العنكبوت، الآية 69
(¬3) سورة النساء، الآية 127

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5