1302 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




السؤال :
رجل قالت له زوجته أريد منك الفراق، فقال ائتيني بمالى فجاءت له بغرامة فلما قبض الغرم أبى أن يفارقها والغرامة عنده، أتطلق منه زوجته على هذه الصفة أم لا ؟
الجواب :
قيل في مثل هذا أنها تنخلع منه لأنها إنما دفعت له ليطلقها فهو فداء في المعنى، وعلى ذلك أيضا أخذه، وهذا هو الخلع بعينه إلا أن تكون لهما نية غير ذلك فالله أعلم بمقاصدهم .

المراجعة في عدة الخلع
السؤال :
المرأة إذا افتدت من زوجها بصداقها ثم أراد مراجعتها في العدة أتجوز مراجعتها بإذنها من دون أمر وليها أم يحتاج أن يجدد التزويج بإذن وليها ؟ وإن كانت المسألة بها خلاف بين لنا أحسن وأعدل الأقوال تؤجر إن شاء الله .
الجواب :
في ذلك خلاف، والصحيح أن المراجعة لا تجزئ وإن كان بإذنها ورضاها بل لا بد من تجديد التزويج بإذن الولى . والله أعلم .

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5