1060 كتاب جوابات الإمام نورالدين السالمي الصفحة




الجواب :
يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب فإن كانت هذه المرأة بعد عنده فلا يحل له أن يتزوج عليها عمتها من النسب والله أعلم .

ادعاء الضرة أخوة ضرتها من الرضاع
السؤال
رجل عنده زوجة وأخذ فوقها زوجة أخرى ومكثتا عنده مدة من الزمان ثم قالت زوجته الأولى زوجتك هذه أختى من الرضاعة وقد أرضعتنى أمها فسألوا الضرة فقالت هكذا هل يقبل قولها بعد الجواز وإن ثبت هل حرمتا عليه كلتاهما أم لا ؟
الجواب
أما قول الضرة وأمها فليس بحجة عليه بعد ما تزوج بها وطالت المدة وكل منهما حاضرة ترى التزويج ويسمع به ولا يؤدى ما عندها من الشهادة، فإن في هذا السكوت شبهة توجب اسقاط شهادتهما فلا يحرم عليه أحد من زوجاته إلا إذا صح ذلك بالبينة التى توجب حكم الرضاع فإن صح ذلك بما وصفنا حرمتا عليه جميعاً وإذا كان لم يطأ الأخيرة فلا تحرم عليه الأولى والله أعلم .

إرسال تعليق

أحدث أقدم

الاغلان 6

الاعلان 5